فارس قديم

احلام و أوهام و أمنيات .. أليست كل المبادىء كذلك ..؟ حتى أخلاقيات الفرسان

Name:
Location: cairo, Egypt

قد أكون أكبر المدونين سنا ..ما أكتبه هنا بدأته منذ سنوات فى دفاترى .. كتبت لنفسى .. و لأولادى حين يستطيعوا استيعاب ماكتبت .. رأيت أن لامانع من نشر بعض مافى الدفاتر .. فى حريه تااااامه

Thursday, March 06, 2014

احداث الماخور السياسى .. حكاية الزبون الواقع و العاهرات ( فى فقه الوساخه و آخرة الى يلعب بديله .. )

تلات أخبار مع بعض فى يوم واحد .. تعالو نجرب نربط بينهم .. الأخبار هى 
1- اردوجان : مستعد للأنسحاب من الحياه السياسيه فى حالة عدم فوز حزبه فى الأنتخابات المقرره أخر مارس الجارى و ذلك على ضوء فضائح فساد تم الكشف عنها مؤخرا .. مع استمرار نشر تسريبات لتسجيلات جديده لأردوجان تؤكد تورطه و اسرته 
فى الفساد
2- اسرائيل تحتجز سفينه ( ايرانيه ) اقلعت من ( بورسودان) متجهه ألى ميناء ( أيلات ) و تحمل صواريخ أرض أرض يصل مداها الى ( 200 كيلومتر) كانت متجهه من ( سوريا ) ألى غزه لتتسلمها سلطات ( حماس) .. اسرائيل تدعى أن الصواريخ كانت ستستخدم ضدها !! مع احتمال كبير أن الصواريخ كانت ستستخدم ضد ( مصر )
3- أشتون تزور ( طهران ) لدعم العلاقات مع أيران بعد غد !!!!!!!

طيب .. نفهم ايه بقى لو ربطنا الأخبار التلاته ببعض ؟؟ و بسرعه كده على قد يعنى ؟؟
أولا : أردوجان عاهره سياسيه محترفه .. عارف كويس قوى أمتى يلعب و أمتى ينسحب من اللعب .. حسب مزاج الزبون الى مأجره .. و بالتالى .. مع بداية ( انقراض ) الدمل القطرى .. و مع توقعات بحتمية وقوع تركيا كلها فى أزمات سياسيه و اقتصاديه و أمنيه مرعبه قريبا بسبب الاختيار القذر لرئيس وزرائها فى تحالفاته .( حسب تعليمات الزبون الى كان مشغله ) . و مع توجه أمريكا و تابعها قفه ( المانيا ) للبحث عن شريك جريمه يتولى الحرب بالوكاله عنها ضد الأمه العربيه كلها بدلا من العاهره التى فشلت مهمتها .. و لأن الدنيا صغيره مافيهاش كتير يعملو الى بيعمله اردوجان و قطر .. فأمريكا الأوباميه و تابعها قفه الأشتونى لم يجدو منحرفه ذات تاريخ أخلاقى اسود  ترتضى أن تكون عاهره لديهم سوى ... أيران 
و ايران ( أعزكم الله ) ليست فقط عاهره .. لكنها عاهره متمرسه بالمعنى الحرفى للكلمه ..تعرف كيف ترفع ثمن بضاعتها الرخيصه فى الأساس .. و تتفنن فى سلب ( زبونها ) كل ماله قبل أن تمنحه الرضا و الوصال .. قلتولى ازاى ؟؟ اقولكم ازاى 
أيران عاهره .. و أوباما ( راجل واقع ) .. فتطلب ايران أولا من الراجل الواقع أن ينفصل عن كل علاقاته  القديمه  .. و بالفعل يستجيب ( الراجل الواقع ) و يحدث الأنفصال عن تركيا بترك أردوجان يواجه مصيره منفردا .. و تصدر الاشارات لقطر بالتخلى عن دعم حماس مع تركها ايضا تواجه غضبة جيرانها منفرده .. 
لا تكتفى العاهره المتمرسه ( ايران ) بفصل ( الراجل الواقع ) عن عاهراته السابقات لكن .. تسعى ( بحرفنه  ) لدق أسفين بين ( الرجل الواقع ) و زوجته نفسها .. فتجدد ايران تصريحاتها بحتمية ( أزالة اسرائيل من الوجود) .. حتى أن مقابلة أوباما ( الواقع ) مع زوجته ( نتانياهو ) اول امس تنتهى بما يشبه الشجار العائلى .. نتانياهو يرفض تماما التقارب بين الغرب و ايران .. و أوباما ( الواقع ) مسلوب الأراده أمام العاهره الجديده .. فيقرر أن يرسل تابعه قفه ( اشتون ) ألى أيران بعد غد .. لتحقيق ( تقارب ) فى العلاقات

أما عن توقعاتى لمستقبل تلك الأنحرافات فأقول باختصار :
- أوباما ( الزبون الواقع ) سيتورط فى أغضاب أسرائيل ألى أبعد مدى .. علما بأن اسرائيل قرأت خيابات اوباما منذ البدايات .. من 2011 .. تحديدا منذ ( ظهور ) اللواء حسام خير الله مرشحا رياسيا بعد وفاته ب 22 سنه !!! .. 
 وقتها أيقنت اسرائيل بخيابة المعلومات المخابراتيه الأمريكيه و الغربيه كلها و أخذت خطوات للوراء بعيدا عن ( الربيع العربى) بعد أن كانت حشودها العسكريه بالفعل تجاوزت الحجم الخطرعلى الحدودالمصريه 
- أيران لن تكتفى بخراب بيت العاهرات السابقات ( تركيا و قطر ) بل ستسعى جاهده لخراب بيت الزوجه نفسها ( أسرائيل ) و ستطلب عيانا بيانا المزيد و المزيد من القرابين و العطايا على عتباتها قبل أن تمنح ( الراجل الواقع ) شىء من الرضا .. فستطلب نقل القاعده الأمريكيه من قطر ألى شرق العراق .. و قد تطلب اعتراف بتواجدها فى الجزر الأماراتيه المحتله .. ستطمع فى سيطره على أغلبيه شيعيه فى العراق .. مع حق الضغط حتى التوغل فى كردستان لمطاردة مجاهدى خلق ...ستطمع ايران فى لعب الدور الأول فى ( تسوية ) الأزمه السوريه و تخرج بمزيد من المكاسب على البحر المتوسط ( تحقيقا للحلم الساسانى القديم بوصول الفرس ألى البحر المتوسط بأى ثمن ) و مؤكد أن ايران ستسعى لأنفصال جنوب لبنان كدوله شيعيه يحكمها تابعها حزب الله . ستطمع العاهره المحترفه فى المزيد ..و تطلب دورا فى شرق السعوديه نفسها ..

- كل طلبات العاهره الجديده سيستجيب لها ( الراجل الواقع ) .. لكن ستصطدم طلبات العاهره بعائقين ..
أولا : صلابة الموقف العربى خصوصا بعد اقتراب تعافى مصر و عودتها للقياده .. و ايضا مع تغير التحالفات العربيه فى اتجاه الكتله الشرقيه أى روسيا و الصين 
ثانيا : ما سيحدث من حتمية أعادة تعريف القضيه العربيه قريبا .. كل الطرق تؤدى الى تلك الحتميه .. القضيه العربيه لم تعد ابدا قضية فلسطين .. فبالحتميه التاريخيه ..سيتم أعادة تعريف من هو الفلسطينى اساسا .. و ما هى قضيته ثانيا ..ثم ما هو دور الفلسطينى أصلا فى قضيته قبل دور العرب .. فمن المرفوض و ألى الأبد أن يقدم العرب المزيد من التضحيات لمواطنين لم يقدمو لأنفسهم شىء بل .. عضو كل يد امتدت لهم بالمساعده .. من الأردن ألى الكويت الى سوريا الى مصر .. الفلسطينيين ( بالتعريف السائد حتى تاريخه للفلسطينيين ) .. خانو كل من ساعدهم من العرب .. و لن تتقبل الشعوب العربيه مزيدا من التكاليف لمساعدة من يخون .. بالتالى .. فأعادة ( تعريف ) القضيه العربيه أمر حتمى و ستمثل فرصه سانحه جدا لزوجة ( الراجل الواقع ) .. أسرائيل .. لتعيد تعريف علاقتها بالجيران العرب .. تلك المراجعه من المؤكد أنها ستكون جزءا من الخريطه الجديده للعالم التى يتم وضعها الآن ..و فى حالة حدوث ما قد تقود اليه التراتبات .. فأن العاهره الجديده ( ايران ) ستواجه جيران عرب غاضبون اقوى مما تتخيل .. و ايضا .. زوجه قديمه غاضبه ( أسرائيل ) متحركه بتحرر شديد من اعباء (العله) الفلسطينيه بعد مراجعة تلك العله كما هو جارى حاليا 

الماخور السياسى فيه العجب .. نتفرج ونتسلى . و كمصريين تحررنا بفضل الله من فساد مرتادى الماخور سواء نظام مبارك أو نظام الأخوان ( كلاهما كانا مؤهلان للعب دور عاهره لدى الراجل الواقع ) ..فلن ندخل الملعب السياسى من باب الماخور مره أخرى ابدا .. لكن سنكون ضمن أهل الحاره الجدعان الغاضبين من وجود الماخور فى منطقتهم .. بل سنقود أهل المنطقه للتخلص من الماخور بكامله أن شاء الله .. و سنجبر كل ( العاهرات ) على التوبه النصوح و الكف عن ممارسة الرذيله السياسيه .. و لأجيال قادمه 
و الله المستعان 

0 Comments:

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home