فارس قديم

احلام و أوهام و أمنيات .. أليست كل المبادىء كذلك ..؟ حتى أخلاقيات الفرسان

Name:
Location: cairo, Egypt

قد أكون أكبر المدونين سنا ..ما أكتبه هنا بدأته منذ سنوات فى دفاترى .. كتبت لنفسى .. و لأولادى حين يستطيعوا استيعاب ماكتبت .. رأيت أن لامانع من نشر بعض مافى الدفاتر .. فى حريه تااااامه

Friday, September 01, 2006

بلغوا بكار .. رمسيس فى خطر

بكار الشخصيه الكرتونيه المحببه للصغار و الكبار ..( و ليس للعواجيز أمثالى ) لم أتابعه من قبل .. لكن طبعا سمعت عنه فأولادى كانا من عشاقه .. المهم .. و خلال محادثه عابره عن نقل تمثال رمسيس .. و فى حضور طفلة أحد أصدقائى .. نبهتنى الطفله ألى أنها من قبل شاهدت حلقه لبكار حول قيام عصابه بسرقة تمثال رمسيس أثاء نقله .. لكن البطل المصرى بكار تدخل فى آخر لحظه و نجح فى أفشال المؤامره و القبض على العصابه ..
ووجدتنى أسرح بخيالى .. تمثال رمسيس تم نقله بالفعل .. فى أمان تام .. بعد التجربه الناجحه على نسخه طبق الأصل من التمثال ... لكن .. يانهار اسود !!! هو فين رمسيس دلوقتى ؟؟ حد شايفه ؟؟؟
ألو يا فلان ( صاحبى المثقف تاريخيا ) قوللى ..هو تمثال رمسيس راح فين ؟
أنت بتهزر ؟ أتنقل للمتحف المصرى الجديد
أيوه هو فين بقى المتحف ده ؟؟ عاوز أزوره
لسه تحت الأنشاء .. و بيتعمل عند الأهرامات كده .. أول الصحراوى يعنى
طيب سؤال تانى معلش يعنى يا صاحبى .. هو دلوقتى حالا حد شايف التمثال ؟
...........................
أنا قصدى يعنى دلوقتى حالا ممكن الناس الجماهير تبقى شايفاه رايحه جايه زى ماكان و هو فى الميدان ؟
لأ طبعا .. هو دلوقتى فى المتحف .. و المتحف لسه تحت الأنشاء ... أنما بتسأل ليه يعنى ؟؟
لا أبدا مافيش حاجه .. سلام
أغلق الخط و اخبط على جبهتى و أشعر بضغطى يرتفع .. يا نهار اسود .. تمثال رمسيس الأصلى الآن غائب عن عيون الشعب تماما .. هو فقط تحت يد رجال النظام .. أى الحكومه .. و نسخة تمثال رمسيس رأيناها جميعا عند تجربة النقل .. و عملية نقل التمثال سواء الأصلى أو النسخه تمت بنجاح ..
يانهر اسود تانى
فى هذا العهد .. صار من المعروف كالمسلمات أن الوريث الخايب بتاع البولنج بالأشتراك مع أونكل عاطف عبيد يشكلان معا أخطر و أكبر تشكيل عصابى لتهريب آثار مصر .. و انضم لهما عدد غير قليل من رجال الأعمال السفليه و ظباط الشرطه الفاسدين .. (يمكن مراجعة مزيد من المعلومات التى اعترف بها ظابط شرطه عن أقرباؤه و زملاؤه مؤخرا ) يانهار اسود . .. طيب
لو افترضنا جدلا أنهم بعد شويه قالوا هانهدى نسخة التمثال التى تمت عليها تجربة النقل للخارج .. و شحنوا النسخه المذكوره .. كيف سنعرف أن التمثال المشحون للخارج هو نسخه و ليس الأصل ؟؟ اللعنه .. اللعته فعلا
ماذا لو كان التمثال الأصلى فى طريقه الآن ألى الخارج عن طريق ميناء برج العرب الرئاسى مثلا ( و هو ميناء يستوعب مدمره بحالها و ليس سفينة شحن فقط ) .. و النسخه الشبيهه هى ما يقبع الآن فى مشروع المتحف المزمع أنشاؤه بانتظار أحفاد الفرعون الأغبياء لمشاهدتها مقتنعين أن المعروض هو النسخه الأصليه ؟؟
..
كيف يغيب عن أعيننا تمثال أعظم أجدادنا لنتركه فى يد الملاعين الصوص و تحت يدهم و بعيد عن أعيننا ؟؟
ماذا لو قام اللصوص الحاكمين باستبدال التمثال الأصلى بالنسخه .. هربوا الأصل ألى أسرائيل أو أمريكا أو فرنسا مثلا .. و احتفظوا لنا بالنسخه المطابقه ؟؟
مليارات جديده تدخل جيب النظام الفاسد على حساب تاريخنا . تستخدم هذه المليارات بعد ذلك فى قمع أى صوت يعلوا لمجرد السؤال . و تمثالنا الأصلى قد يستقر فى باريس أو أمريكا أو حتى تل أبيب ..
اللعنه ..
حد يبلغ بكار عن العصابه بسرعه .. عاوين نراقب التم
______________________________________
________________________________________
أضافه هامه
بعد كتابة الموضوع أعلاه .. و استقبال تعليقات الأصدقاء .. وجدت أنه من المناسب الآن أن أستكمل باقى شكوكى .. علنا جميعا نتشارك فى الفكره .
أولا أوضح أنى أكره نظرية المؤامره .. فهى تستلزم قدر كبير من سعة التخيل ممن يصدقها قد يصل به ألى الغرق فى الأوهام .. كما تستلزم أيضا قدر هائل من الدنائه ممن ينفذوها و يقوموا بها .. لكن .. فى بعض الأحيان قد أجنح لنظرية المؤامره فى تحليل بعض العناصر و ربطها ببعضها .. مذكرا نفسى طول الوقت بأنها نظريه .. لا أكثر من افتراض .. حتى لا أغرق فى البارانويا .. عموما .. فيما يلى استكمال النظريه الأفتراضيه
لاحظتم جميعا حركة تغيير المحافظين .. و تولى المحافظ المحبوب محافظ الأسكندريه حقيبة وزارة الحكم المحلى .. و تولى محافظ الأقصر الناجح ( و ليس المحبوب ) اللواء عادل لبيب لمسؤلية محافظة الأسكندريه .. لاحظتم ذلك ؟؟ جميل
اللواء المحبوب هو وكيل جهاز الأمن القومى سابقا . أى أن صلاحياته العسكريه تصل ألى صلاحيات الفريق , أيضا الرجل ينتمى للجهاز الوحيد الذى نظنه لم يطله الفساد حتى الآن ..و بطولاته السابقه عززت موقفه .. فتاريخ الرجل مشرف للغايه .. ايضا تميز الرجل بتلقائيه و قوة شخصيه عجيبه .. فكان يقود سيارته الخاصه بنفسه دون حراسه فى شوارع الأسكندريه .. و يحضر ضيفا مرحبا به على أغلب تجمعات الشعب على اختلاف طبقاتهم .. و كعادة رجال جهاز الأمن القومى .. زرع أتباعه المخلصين فى أغلب أجهزة الأسكندريه الحساسه و المؤثره .. ليحكم رقابته على أداء المحافظه . و أيضا ليحارب الفساد اينما وجد .. و نشهد بأن الله وفقه ألى هذا فى كثير من الأوقات
اللواء عادل لبيب ينتمى لجهاز الشرطه الغنى عن التعريف .. فالفساد للركب .. و رئيس مكتب مكافحة المخدرات فى قليوب كان شريكا لأكبر تجار المخدرات , و أحد الضباط الصغار فضح تورط أكبر الشخصيات فى تهريب الآثار .. ناهيك عن التعذيب و انتهاك حقوق الأنسان و البلطجه و القواده السياسيه و خلافه .. المهم أن اللواء عادل لبيب و فى ظرف غريب تولى منصب محافظ الأقصر .. المدينه التى تحتوى نصف آثار العالم القديم .. !!!! و للحق فقد نجح اللواء عادل لبيب فى أدارة المحافظه و تحقيق نقله نوعيه جيده فى أداء أجهزتها و شعبها .. لكن للحق أيضا .. لم يكن الرجل أبدا محبوبا .. لكن كان فقط ناجحا
المهم .. وصلت المعلومه السابقه ؟؟ جميل .. أنا واثق فى قدرتكم على الأستيعاب .. و الآن لنكمل مشوار نظريه المؤامره الأفتراضيه
لو افترضنا أن نقل تمثال رمسيس كان مقدمه لنقله فى الخفاء لساحل البحر المتوسط و من ثم تهريبه للخارج .. فالمعضله الرئيسيه هى المسافه من أول الطريق الصحراوى .. حتى مخرج طريق الساحل الشمالى المتفرع من طريق مصر الأسكندريه .. و هناك .. محلوله .. فطالما يسهل أغلاق هذا الفرع لظروف أمنيه سواء لزيارة الرئيس لأستراحة برج العرب .. أو لمناورات مشتركه مع قوات أجنبيه .. ألخ ألخ .. لكن المسافه من منتصف الطريق الصحراوى حتى تفريعة الساحل الشمالى .. تلك هى المعضله فى وجه القراصنه .. فالمحجوب محافظ الأسكندريه المنتمى لأهم جهاز أمنى سيادى قد زرع رجاله فى نطاق أقليمه .. و يصعب حتى فى حالة تدجين الجميع .. يصعب تدجين فرد الأمن القومى المخلص لبلاده .. و أيضا يصعب أزاحته من طريق القراصنه فى وجود المحجوب ..
هل بدأت الفكره فى التبلور الآن ؟؟
لنكمل التخيل .. تم نقل التمثال فى توقيت غريب للغايه .. و من الميدان العامر ألى متحف تحت الأنشاء .. جميل جدا ..لندرس معا ظروف التوقيت .. .ففى خلال أقل من شهر بأمر الله يحل علينا شهر رمضان المبارك وكذلك الموسم الدراسى الجديد حيث يقلل المواطنين بالطبيعه من سفرياتهم خصوصا خلال الأسبوع .. و أن كان السفر لغرض العمل فهو يكون فى فترة الصباح فقط .. فلا يغامر أحد بالسفر ليلا خصوصا خلال الشهر الكريم الذى يحرص الجميع على الصيام فى نهاره .. و من ثم يوفرون جهودهم ليلا
.. و أيضا فى الشهر القادم تبدأ أول النوات البحريه الممطره على مدينة الأسكندريه و كل شتاء و الجميع بخير .
المهم .. لنتخيل الآن .. ليلة النوه الأولى .. و غالبا ستوافق أحدى اليالى العشر الأواخر من رمضان حيث يعكف الأغلبيه فى بيوتهم ..أمطار غزيره .. ظروف جويه غير مناسبه .. يتم أغلاق الطريق الصحراوى من مدخله بالأسكندريه ... و لنتخيل أيضا حادث مروع فى بداية الصحراوى من مدخل القاهره !!!!! ثم أغلاق للطريق الصحراوى من مدخله بالقاهره لفتره تتراوح بين 4 و 5 ساعات .. ..
نكمل تخيلات ؟؟ ماشى
فى ليل بيهم .. و أمطار غزيره .. الطريق الصحراوى مغلق من المدخلين .. و يلزم فتره فى حدود 3 ساعات فقط لا غير لتصل شاحنه عملاقه تحمل التمثال من أول الطريق الصحراوى ألى منفذ الساحل الشمالى .. حيث تسير بسرعه لا تزيد عن خمسين كيلو متر فى الساعه لمسافة ثلاث ساعات .. و بمجرد ولوج الشاحنه العملاقه فى تفريعة الساحل الشمالى .. يتم فتح الطريق الصحراوى .. و تنشيط جهود الأغاثه لأنقاذ مصابى الحادث الأليم الذى سد مدخل الطريق من القاهره .. ( و تبقى حاجه تلهى الناس اللى هاتصلى على الضحايا صلاة الغائب مع تراويح رمضان ) مع توجيه الشكر لمرور الأسكندريه الذى أغلق الطريق من عنده و أنقذ أرواح المواطنين ..
طبعا .. رجال المحجوب الأوفياء تم أقصاؤهم من الأسكندريه مع محافظها السابق عضو جهاز الأمن القومى .. و حل محلهم رجال لواء الشرطه الذى سبق وكان مسيطرا على أغنى أقاليم العالم بالآثار ..
هل وصلكم الشك أيضا ؟؟ هل أفلحت نظرية المؤامره التخيليه فى تنشيط قلقكم ؟؟
نعم .. أظنكم محقين فى القلق .. و أدعوكم جميعا لمشاركتى فى قلقى

27 Comments:

Anonymous Anonymous said...

والله العظيم يعملوها ويعملوا أبوها تسلم إيدك يا ابن الأيه تفكيرك جهنمي يؤكد انك فاهم العالم ده كويس جدا عمر قناوي

3:18 AM  
Anonymous ميت said...

عزيزي أنا بيتي تقريبا أمام المتحف المصري الجديد ، أول طريق مصر بني سويف الصحرواي وبرضه اول طريق مصر إسكندريه الصحرواي
أنا من يوم ما جهه التمثال المتحف وانا بضور عليه مش لاقيه ، بحاول أشوفه مش عارف ، أطلع علي سطح العماره وأنظر بالمنظار لأحاول ان ألمه اي شيئ في التمثال ، لا اجده

ومن المعروف اصلا إن التمثال كان بيتنقل واقف مش نايم ، يعني من المستحيل إنهم يكونوا نيموا التمثال ، لأنه ده يبقي إسمه هبل وعبط كبير جدا

6:08 AM  
Blogger الغـــــــــــــريب said...

أسمع ياسيدى
رمسيس واقف مربط فى ميت رهينه حيث المتحف الجديد ولو معدى من هناك هاتشوفه واقف حزين
وعدين أنت نسيت دور فاروق حسنى والزعيم الكبير حواس المسؤل عن الآثار
وللمعلومه التاريخيه أثناء الحفر لأنشاء مدن سكنيه جديده مثل الشيخ زايد وأكتوبر وغيرهما تم العثور على آثار وطبعآ كله بيرزق
أثناء عمليات الحفر والأنشاء فى منطقة المتحف الجديد تم العثور على كميات وطبعا شلة الحراميه قاموا بالواجب
نفس الشىء فى محافظات مصر
والتهريب زى ماكلنا معرفين بيتم فى عربات الشرطه وألاسعاف
وهم مش محتاجين يكونوا مداريين كده
الكلام ده لعصابات الآثار الصغيره
نزلة السمان والهرم
الموضوع كبير كبير
وشغال فيه جيش من المسؤليين حتى الشيوخ ولعيبة الكره و الضباط والوسطاءوالمثمنين والمقاوليين والعمال
مـــافـــيــــــاااااا

12:34 PM  
Blogger tota said...

الفارس
صباحك هنا يا شارلوك هولمز
ليه بقى القلق ده

التمثال يمكن رؤيته فى طريق مصر اسكندرية الصحراوى حتى الان

لكن من المستبعد ان يكون النسخةالغير اصلية
تهريب النسخة الاصليه كما وصفت صعب للغاية فالملك شاخ واوصاله لم تعد تتحمل الحركة عبر البوارج او غيرها وسيكون من الغباء احداث هذه المحاولة فبمجرد ان تبوء بالفشل فخسارة جميع الاطراف ستكون فاحشة واقصد البائع والشارى
التمثال بدون فائدة لو تم عرضه على انه صورة طبق الاصل فى اى مكان ولا يستطيع احد عرض التمثال على انه النسخة الاصلية فى اى مكان فى العالم والا لهاج وماج العالم كله على السرقة العلنية اللهم الا بعد مرور بضع مئات من السنين يمكنهم التصريح بعدها وبرده محدش هيسكت
لا داعى لهذه القلق صحيح السرقة العلنية موجودة بس لسه مش لدرجة رمسيس
تحياتى

2:16 PM  
Blogger gwad said...

انا معاك ممكن الحكاية دى تحصل
عشان احنى خلاص بقى معندناش ثقة فى اى حد
ممكن تليفون بكار ومعزتة رشيدة

3:49 PM  
Blogger Lasto-adri *Blue* said...

مستعدة ابلغ بكار ورشيدة -معزته- كمان لو انهم ح يرجعولى رمسيس

:(

4:40 PM  
Blogger wanna b a bride said...

يا لهوي ..ايه الدماغ العالية دي

و الله عندك حق ..ههههههه داحنا كده نبقى خدنا أحلى قلم على قفانا

صحيح هما راكنين عو رمسيس فين دلوقت ..محدش قال يعني

9:16 PM  
Blogger soosa el-mafroosa said...

طب و احنا ايش عرفنا ان اللي كان مجود في الميدان ده هو رمسيس الأصلي؟؟

مش جايز دي نسخة و لما حسوا انهم هيتكشفوا أموا عملوا موضوع النقل ده

و بعدين أنا أول مرة أشوف تمثال يشيلوه من مكانه عشان يودوه متحف لسه ماتبناش أصلا

طب كانوا استنوا لما يتبنا

9:19 PM  
Blogger شــهــروزة said...

طيب بذمتك والنبى مين اللى يجيب مسكن وهو بيقرا للتانى؟
على فكرة يا فارس انا شفت بنفسى ارض المجمع المتحفى اللى بيقولوا عليه دة فى اخر هضبة الهرم بعد نادى الرماية كمان بربع ساعة مشى...ولسة لحد دلوقتى ارض رملة صفرا ..مع انه اتوضع له حجر الاساس من اربع سنوات وكانوا طالبين كمان متخصصين وموظفين للعمل فيه..شفته بحكم عملى يعنى..واحب ابشرك انه مفيش امل انه يتبنى فى يوم من الايام على فكرة يعنى...يبقا نقل تمثال رمسيس دلوقى ليس له اى معنى سوى اللى طق فى دماغك دة...واللى للاسف طق فى دماغ ناس كتير عرفت موضوع اعترافات الضابط اللى فضح الكل فيها دى....يبقا احب ابشرك واطمنك كدة وبكل فخر...انه من ليلة ما اتنقل من مكانه....وهو استقر فى قاع احدى الناقلات او المدمرات فى الميناء الجديد...وزمانه اتباع واتفصص حتة حتة واتعبى فى صناديق وسافر كمان..وحيقولولك ان دى هى النسخة مش الاصل..والجدع يفتح بقه ويثبت العكس....وبعدها بشوية حتصحا الصبح من النوم حتلاقى الهرم بقا جنب الكينيست فى تل ابيب علشان اثبتوا ملكيتهم لة واللى عاوز ينكر يورينا عضلاته...بقا هم حطوا التمثال فى الصحرا يخويا وحيبنوا المجمع المتحفى عليه؟؟؟ طيب ادينى عقلك انت وامشى حافى...تيجى ازاااااااى؟ من فلاحتنا اوى ..حطينا الاثر وحنبنى المبنى فوق منه...يختتتتتتى ...والنبى سيبنى احسن حالطم على وشى واشق هدومى والناس تقول اتهبلت
رجاء يعنى
ابقا يا عم الحاج الغى الفيرتيفاى اللى انت عامله زى مفتاح الجنة دة فى الكومينت وخليها فرايحى كدة ومبحبحة علينا..مش كل ما اجى اكتب كومينت اقعد انقش وانسخ حروف وكدة يعنى..الكسل بقا بعيد عنك

9:30 PM  
Blogger lastknight said...

الى عزيزى عمر قناوى
أنا فعلا عارف العالم السفلى ده ألى حد بعيد .. و أتمنى تقدر تثير المسأله دى .. يعنى لو منى الشاذلى ولا محمدسعد وصلوا للمتحف المزعوم صوروا على الهوا .. يمكن تبقى المسأله مطمئنه شويه .. عموما أنا بلغت .. الباقى على الله ثم عليكم يا أصدقائى
__________________________
ألى ميت
عزيزى .. لو اللى أنا خايف منه صح .. يبقى مش هم اللى هبل و عبط و برياله .. مش كده برضه ؟
___________________________
الى الغريب العزيز
أرجوك أكد أنك شفته بعينك .. و بالنسبه للعصابه .. أؤكد لك دون تفاصيل أن قيمة بيع آثار مصر خلال العشر سنوات الماضيه أضعاف حصيلة بيع القطاع العام .. و أنا متأكد من كلامى لكن للأسف .. لا أملك دليل ملموس .. و حتى لو ملكت .. فلا أستطيع فعل شىء
________________________
ألى توتا العزيزه
صباحك عسل
طمنتينى شويه .. مش قوى يعنى .. عشان دول ملاعين ماتعرفيش ممكن يعملوا أيه...أما ترجعى بالسلامه بلغينى أنا و عشتار ..
_________________________
ألى جواد
شرفتنى بالزياره .. للأسف بكار و معزته مش من جيل .. بالتالى ماعرفش تليفونهم .. لو عرفته أبقى ابعهولى من فضلك .. ولادى عاوزين يلعبوا معاهم
________________________
ألى لست أدرى
لو سمحتى أدى تليفون بكار لجواد
________________________
ألى عروسه
ده مش هايبقى قلم ... ده هايبقى شلوت .. و مش على قفانا ..
عموما .. لو تعرفى توصلى تبصى على المتحف .. يبقى ياريت
_____________________________
ألى سوسه المفروسه
و الله فكره برضه .. عموما المسأله كلها ماتريحش
______________________________
الى شهرزاد الجميله
شوفى .. راجعى مدونتك .. اتفقنا أن المهدئات عليكى .. هاهاهاه
عموما المسأله ريحتها فاحت قوى .. و مش مريحانى .. و مالوش لزم تشقى هدومك ولا حاجه .. أغلبية الشعب بيقول علينا مجانين من غير حاجه .. ثانيا ماديكيش عقلى طبعا .... و أيه أمشى حافى دى ؟ أنتى لسه مسألة تمن الجزمه معقدك ؟ البسى شبشب و خلاص .. هاهاه أو أقولك .. وافقى على حكاية المهدئات .. و أنا أجيبلك جزمه فى الجهاز
بالنسبه لألغاء البتاع ده .. و الله العظيم هى جت معايا كده بالغلط و مش عارف أصلحها .. انا نفسى بيطلع علينى عشان أنشر البوستات بتاعتى .. عموما حاضر .. أشوف حد بيعرف فى الحاجات دى و يصلحلى المسأله ..

10:25 PM  
Blogger lastknight said...

الى شهرزاد الجميله
شكرا على رسالتك و انا فعلا عملت زى ماقلتى .. و مانشرتش تعليقك لأنك سيحتى لنفسك فيه .. وقلتيلى يا بنى .. و بالتالى كنت هارد و اقولك يا طنط .. و ده كان هايفضح سنك الحقيقى ..
شفتى بقى أنا جدع أزاى و مش عاوز أعرف الناس أنك أكبر منى فى السن ؟

2:27 AM  
Blogger Epitaph said...

هههههههههههههه
فين بكار

وضاع رمسيس يا ناس

وده يسفروه بره ازاي

ان بعض الظن اثم
شفت اهو رمسيس طلع موجود اهو

متتعبوش بكار بقي يدور ع العصابة

2:37 AM  
Blogger توهة said...

والله الكلام ده فكرنى بفيلم نظرية المؤامره لميل جبسون ... كان فيلم حلو اوى ويااااااااااا خوفى ليحوطوا بدل تمثال رمسيس تمثال لحسنى مبارك يعملوها مالإتنين معمرين
ولو حد إعترض يتهموه إنه خائن للوطن

فانتازيااااااااااااااااااااااااا

3:59 AM  
Blogger الغـــــــــــــريب said...

عزيزى
من الصعوبه ناقله بهذه الطريقه أو هذا السيناريو لصعوبة التعتيم على الخبر فسيتم أفتضاح الأمر داخليآ وخارجيآ و التمثال تم وضعه فى مكان أمام المتحف المخطط لبنائه بحيث يكون فى المدخل لذلك مازال مربط ومسكين
وبعدين الناس دى معاها خريطة الأثار اللى مدفونه فى الأرض وفى كنوز عارفين مكانها ده بجانب اللعب على مصالح الشعب فى أمور كتيره
موضوع تهريب الأثار فى شيوخ أصدروا فتوه أن بيعها وتداولها حلال
ومن المنطلق ده ناس كتير دخلت فى الموضوع
مع أن دى حق لينا وللأجيال اللى جايه
وهى مصدر الفخر الوحيد اللى فاضل وبنتدارى وراه

9:12 AM  
Blogger tota said...

فارس
مخاوفك مفزعة جدا

بس عندى تعليق واحد
لمن سبق له زيارة المتحف المصرى يوجد تماثيل ضخمة جدا فى بهو المتحف من رابع المستحيلات دخولها بعد بناء المتحف وهذا هو الحال فى تمثال رمسيس
يتم عمل الاساس للبناء وبعدها وضع التمثال فى المكان المحدد له ثم يتم بناء المتحف ليتناسب مع وضع التمثال بالداخل وهذا هو مبرر عدم وجود متحف حتى الان فوجب اولا نقل التمثال ثم بعدها اعداد خطوات البناء
اما بخصوص التعديل الوزارى المحافظى الغير مفهوم سببه او مبرراته حتى الان الا انى اظن ان نقل اللواء عادل لبيب الى الاسكندرية وهذه فتوى شخصية بحته مرتبط باحداث الشغب المسيحية التى حدثت بالاسكندرية والتى تطلب الرد عليها بوضع محافظ مسيحى تخفيفا من حدة الاحداث هناك وطبعا انت عارف الريس ردود افعاله بعد فترة شوية مش فرق توقيت ولا حاجة لانه هو بيحب يتفاعل بس بعد فترة مثلا اقالة وزير او محافظ بعد فترة من الحدث ليس طبعا امعانا فى فرسة الشعب المصرى والدليل بقاء يوسف والى فترة طويلة بعد فضائحة المتكررة
ومازال العدلى موجودا برغم فضائح الداخلية ايضا المتكررة وشرحه وزير المواصلات وغيرهم
ولو الناس دى عندها كرامة بمجرد فشلهم فى السيطرة على حدث او موقف وجب اعترافهم بذنبهم وتقديم الاستقالة فورا ووجب على الرئيس قبولها وليس تأجيلها كما حدث مع يوسف والى ومن وجهة نظر الريس الاستقالة معناها ادانة للوزير ودليل على فشله وبالطبع ادانة لمن قام باختيار هذا الوزير الفاشل والكلام مفهوم جدا

تحياتى

11:26 AM  
Blogger شــهــروزة said...

يانهار مالوش لون؟؟ دة لو الحبكة دى مظبوطة نبقا اخدنا اكبر خازوق صنع فى مصر فى حياتنا
يعنى اعمل فيك اية بس؟ لو دعيت عليك يبقا حرام علشان العيال عيالك واهو برضوو حنضيع فرصة من ايدينا
انا عرفت انك ناوى تجيب لى ذبحة يا فارس واللة يسامحك اهىء..اهىء اهىء اهىء
شوف
انت لااااازم تحاول تالف قصص بوليسية لان توقعاتك وحسبى اللة فى توقعاتك تقريبا بتصيب كبد المنطق
روح يا ابنى وانا مسامحاك على التعليق اللى فات

12:05 PM  
Anonymous Anonymous said...

If its so easy to smuggle such a huge statue from egypt out , it will not be as easy to smuggle it in in any other country in the west , it is almost impossible to hide such thing from the media.
the egyption treasures are presented in the best musuems of Europe, the Louvre and the Vatican.
and one short glance on the egyption part of those museums would only make you feel ashamed of the egyption museum
Unfortunatly or fortunatly the west respect art and culture much much more to allow them smuggling such a historical statue in this cheap way.

12:26 PM  
Blogger mohamed said...

بصراحة .....أنت دماغ عالية .... لكن مفيش حاجة بعيدة عليهم ... اللى اشتروا ديون مصر زمان ولموا تبرعات من الناس علشان سداد ديون مصر ...مش بعيد عليهم حاجة ...وبعدين يعنى إيه طريق صحراوى يقفلوه فترة نقل التمثال ..هما بيهمهم حد :: وبعدين التمثال مش لازم يتنقل واقف طبقاً لرأى الخبراء.. يعنى ممكن يتنقل نايم (ومتغطى) وكده تبقى العملية أسهل .
ملحوظة :- عادل لبيب مكانش محافظ الأقصر ده كان محافظ قنا ( قنا عذاب النار) إنما الأقصر مدينة مستقلة تابعة لمجلس الوزراء ولها رئيس مجلس مدينة بدرجة محافظ ... إنما مايمنعش برده قنا فيها آثار كتير.
تحياتى للدماغ العالية

2:57 PM  
Blogger lastknight said...

الى العفريته الصغنونه
حاضر يا ستى .. بلاش نتعب بكار صديقك .. و خليه نايم هو و معزته كمان .. بس أيه رايك فى ترابط الأفتراضات ؟
___________________________________
ألى الكروان فانتازيا
مش بس دى المشكله .. المسأله فى وضع التمثال .. يعنى بناء على أمجاد رمسيس جاء تمثاله فى الوضع واقفا منتصبا مرفوع الهامه .. بينما تمثال حسنى فى ضؤ مواقفه هايبقى فى وضع قبيح قوى .. طبعا ممكن تتوقعه .. ولا أنت ماتعرفش فرنساوى ؟
_________________________________
الى الغريب القريب
مسألة فتوى بيع و تداول الآثار شرعيا لن أناقشها .. لكن كما قلت الآثار ملك لكل المصريين .ز و بالتالى حتى لو افترضنا أن الفتوى صحيحه .. يجب أن يكون العائد من البيع لكل المصريين .. و ألا تكون سرقة آثار .. و ليس تداول
______________________________
ألى الصعيديه توتا
و الله ربنا يطمن قلبك .. بس مش عارف أنا ليه مش قادر أطمئن زيك كده
______________________________
ألى شهرزاد الجميله
أمسحى دموعك يا شهرزاد .. المشكله فى الخازوق اللى صنع فى مصر أنه بيكون غبى جدا مقارنة بمثيله الأجنبى .. لكن بما أنه صتع فى مصر .. يجب أن نفخر بصناعتنا المحليه . و نهدى صانع الخازوق كاس الأنتاج
من فضلك أبعتيلى عنوان بريدك المباشر .. أو راسلينى على بريدى مباشرة
و لو ألفت قصص ماعتقدش هاتكون بوليسيه .. لكن هاتكون قصص رعب على أباحيه سياسيه ..
__________________________________

to anonymous
within the same concept of the western repecting of culture and art , many wetern states might find it a very acceptable justification to keep the statue on their land rather than leting it humiliated on our land
______________________________

ألى العزيز محمد
شكرا على تعليقك .. و فعلا لو ربطنا شراء الديون بحادثة توظيف الأموال .. بكوارث البورصه .ز لا نستبعد أبدا أى جريمه فى حق هذا الشعب .. الحكام الحاليين بيعتبروا عملهم فى مصر زى الأعاره للخليج .. يعملوا أكبر قدر من الفلوس فى أقصر وقت ممكن .. عشان يضمنوا مستقبل عيالهم

8:05 PM  
Blogger حــلم said...

لا أريد الاسترسال فى الخيال
ولا أريد الربط بين الاحداث
فكل ما نراه ربما يكون صورة مهزوزة
بدأت أشك فى أى شىء وكل شىء
لماذا واتتك هذه الفكرة
أخشى أن تليها أفكار أشد جرأة
حنانيك يا صديق

12:52 AM  
Blogger Aoossa said...

طيب لو الآثار ملك لكل المصريين
ممكن الغويشه الدهب بتاعت تيتى حتشبسوت
أحضر بيها فرح وأرجعها
بدل العمليه بقت ميغه

12:21 PM  
Blogger bluestone said...

مساء الخييييييييير والمؤامرات ونظرياتها ..
شوف يا استاذي .. على قد ما اني لا اثق في حكومتنا الغراء واعلم علم اليقين ان الفساد استشرى في كل مكان ..
كما اني كنت في غاية الانزعاج من نقل التمثال .. وشعرت بفراغ شديد ..
حسيت ان الميدان بقى مالوش قيمة ..
وسألت صديق لي مهندس وقد أنار لي الطريق وهون من غضبي الشديد بعد ان كنت على استعداد لتشكيل كتائب عصبة الشباب الحسيس لانقاذ مولانا رمسيس ..

الحقيقة ان فعلا القرار يبدو صائبا وللاسف فان الحكومة المرة دي معاها حق والكلام للمهندس ان حركة النقل الشديدة وازدحام الميدان ووجود محطة القطارات والمترو (بتاع الانفاق والقديم) تسببا في احداث اضرار بالتمثال بالاضافة طبعا للعوادم والتراب والتلوث وغيرهم والتمثال مصاب اصلا بعدد كبير من الامراض والتصدعات من القدم والرأس وغيرهم ..
كما ان ازدحام المنطقة يجعل من الصعب بل من المستحيل وجود متخصصين بشكل دوري لصيانة التمثال ..
كان هذا الكلام للمهندس .. ورغم شكي الدائم في نوايا حكومتنا الغراء سواء بسوء النية او الاهمال الا ان المرة دي الكلام يبدو منطقي ..

12:33 PM  
Blogger Rania said...

والله القصة معقولة وقلبلة التصديق والحبكة الدرامية لا باس بها.يعني تنفع وؤلف قصص بوليسية.انا عن نفسي اؤمن بنظرية المؤامرة اذا توافرت جميع اركانها,من خونه وضمير معدوم ومرتشين ودافعي رشوة وناس نايمه في العسل واجهزة امنيه متواطئة.وجميع الاركان ولله الحمد متوافره عندنا.بس بجد مش لدرجة رمسيس.دي تبقي بجد الطامة الكبري.انا بعدي مل يوم علي الطريق الصحراوي في سكة شغللي وعشان تطمئن هبقي اراقب الطريق في الوقت اللي انت قلت عليه.وعلي فكره عادل لبيب كان محافظ قنا.وانا بجد مش شايفه اي داعي انه يحا محل اللواء المحجوب ده بجد كان صدمه لي كاسكندرانيه وده علي فكره شعور كل الاسكندرانيه.وربنا يستر علينا من اللي جاي

2:27 PM  
Blogger lastknight said...

الى الحلم الجميل
حمد الله على السلامه .. و الله الفكره فعلا كئيبه جدا .. و أعتقدها انعكاس واضح لمناخ الشك فى النظام كله و فقدان الثقه و الأحترام ..مع الكراهيه العميقه لكل من ينتمى للنظام بوجه عام .. اعلم أنى بالغت فى الخيال .. و ذكرت أن المسأله افتراضيه .. لكن يبدو أن الكآبه سيطرت على ألى درجه أغرقتنى فى الأفكار السوداء ..
حاضر يا حلم . سأستمع لنصيحتك كما اعتدتن استلهام الكثير من الأفكار من تعليقاتك
_____________________________
ألى اوسه الشقيه
الكلام ده كان ايام عبد الناصر و الميغه اللى حول بها البلد لعزبة أمه بعد ما أمم عزب و أطيان ولاد الناس المحترمين .. فعلا عبد الناصر أهدى عقد نفرتيتى لمصريه ( أعتقد أسمها فتحيه ) اتجوزت رئيس دوله افريقيه .. المهم أن الرئيس ده مات .. و الست اختفت .. و طبعا عقد نفرتيتى ضااااع للأبد
عموما لو مزنوقه قوى فى غوسشه أعرف واحد صاحبى شغال فى القشره .. يظبطلك طقم و ممكن يقسطهولك
و ألف مبروك لصاحبتك و قبالك أنشاء الله
___________________________
القهوه العاليه .. جدا
ألف حمد الله على السلامه .. طمنتينى شويه .. لكن أقولك أيه .. النظام الحالى هو نظام قرصنه بمعنى الكلمه .. لا يرجى منه أى خير بأى شكل من الأشكال
__________________________
ألى رانيا
أهلا وسهلا باسكندريه و أهل اسكندريه .. و على فكره أجمل أيام عمرى كانت فى اسكندريه . و مازال أعز أصدقائى هناك .. و جزء كبير من شغلى فى اسكندريه .. يعنى باتلكك عشان ارجع أعيش هناك تانى ..
و سمعت أن عادل لبيب أبتدى يتحرك فى شوارع اسكندريه فى حراسة بودى جاردات .. و فعلا ربنا يستر على اسكندريه من اللى جاى .. و بلغينا أول بأول باللى يحصل عندكم من فضلك

12:04 AM  
Blogger حــلم said...

ثبتت الرؤية
انت مخاصمنى

شكرررا يا باشا

6:41 PM  
Blogger lastknight said...

ألى حلم الجميل
أخاصمك ؟ أزاى يعنى ؟؟ أنتى متخيلهأنى أقدر ؟؟ و الله العظيم المشاغل و الأكتئاب بس لكن غير كده أنا ماستغناش عنك أبدا

1:46 AM  
Anonymous Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قرأت المقال والتعقيب والتعليقات لكن اتعرف الكارثة الفادحة ليست فى سرقة التمثال او غيره.. بل الطامة الكبرى فى ان تصير تلك الفكرة الى حد ما منطقية ولا تحتاج لخيال واسع ينسجها بل تستند على دلائل وقرائن تدعمها واسوأ هذه القرائن والشواهد ما يحدث للبلد الان لم يعد بيننا وبين الانفلات سوى قيد انملة تفصلنا عن الاستجابة لمخاوفنا فليرحمنا الله ولا يأخذنا بشرارنا فنهلك
blaustar

6:15 AM  

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home