فارس قديم

احلام و أوهام و أمنيات .. أليست كل المبادىء كذلك ..؟ حتى أخلاقيات الفرسان

Name:
Location: cairo, Egypt

قد أكون أكبر المدونين سنا ..ما أكتبه هنا بدأته منذ سنوات فى دفاترى .. كتبت لنفسى .. و لأولادى حين يستطيعوا استيعاب ماكتبت .. رأيت أن لامانع من نشر بعض مافى الدفاتر .. فى حريه تااااامه

Saturday, July 29, 2006

الغيابات و الخيابات .. و الذى منه

فى أعلان يشبه البصقه الكبيره فى وجوه العالم العربى كله .. أصدرت هيئة الأمر بالمعروف و النهى عن المنكر ( و بالعكس ) السعوديه فتوى تحرم مناصرة حزب الله البنانى فى حربه ضد الصهاينه .. على أساس أن حزب الله شيعه و الشيعه خارجين على ملة الأسلام .. أى كفره ..
بصقه على وجوهنا جميعا عار حقيقى غرقنا فيه .. كلنا و لا أستثنى أحد .. فالعالم لن يفهم أن هؤلاء الخائبين هم من أتباع المذب الوهابى ( الذى أراه بالاشتراك مع الناصريه شوكتان فى حلوق العرب جميعا )و باقى العرب المسلمين هم من أهل السنه المعتدلين ..ألى حد ما
لن يفهم العالم ماقاله مشايخ الأزهر و عديد من مشايخ العرب الغير وهابيين حول خطأ هذه الفتوى .. فالخيبه جاءت من بلد تحتوى الحرمين الشريفين .. و يحج أليها المسلمون من كل العالم .. بل و يصلون فى أوج شعائرهم خلف هؤلاء المشايخ الخائبون
بل و يزيد الطين بله أن بعض مشايخنا المكرمين فى مصر كرروا هذا الفكر المخنث فى خطب الجمعه .. ووقعت حادثتان فى بور فؤاد و الحمامى حين تهجم المصلون الواعون على المشايخ بعد انتهاء الخطبه بعد أن كرر المشايخ وهم على منابر المساجد ذات الكلام المخنث .. و فرق الأمن بين المشتبكين
مهذله حقيقيه هو ماتحول أليه الدين الأسلامى على يد هؤلاء الخائبين ..أثناء غضبى و أنا فى شارع عدلى اليوم رأيت أعلان ملصق على فاترينة محل ملابس .. الأعلان يقول رغم أنف الحاقدون -بخط عريض جدا - فأقترب من الفاترينه لأقرأ بقية الأعلان .. لأجده يحتوى على صوره خائبه لجريدة نخل محفور عليها كلمة الله .. أو مايشبه لفظ الجلاله و تكملة المنشور/الأعلان .. أنه رغم أنف الحاقدين جريد النخل يكتب أسم الجلاله
لا أدرى لم ذكرنى هذا بأعلان حتى الجنين فى بطن امه بيقول مبارك
و كاتب الأعلان و طبعا صاحب المحل و أغلب رواده مقتنعين بأن هذا الفتح العظيم هو من معجزات السماء نكاية فى الحاقدين الصهاينه و الأمريكان ..
اللعنه .. نتباهى بانتصارنا على الحاقدين بصورة جريدة نخله .. بينما هولاء ( الحاقدين ) يغتصبون أرضنا و عرضنا يوميا و على مرأى و مسمع من الجميع .. اللعنه .. فعلا اللعنه .. على الغيابات و الضلالات التى غرقنا فيها .تحول ديننا أضحوكه .. تحولت عقيدتنا ألى دافع رئيسى للفشل و الهزيمه و الأستسلام .. لعنة الله على أفكار الخائبين .. ..

13 Comments:

Blogger Tarek said...

بالعكس أنا أرحب بمثل هذه الفتاوى السلفية و أحيها. فالسلفيون من حقهم الدفاع عن إسرائيل التي تتشابه معهم في الفكر و العقيدة إلي حد كبير. و الأهم أن المقاومة اللبنانية الشريفة لا يشرفها أن يساندها من هم على هذه الشاكلة

12:10 PM  
Blogger فيولينا said...

صح يا طارق بس برده أكيد بيكون لهم تأثيرهم السلبي ولو طفيف علي الناس
الفارس القديم تحياتي لهذه المدونه الرائعه وشكراً على زيارتك وعلى فكرة وبيني وبينك رأيك ف البوست بتاعي صح وهو ده اللي أقصده

2:37 PM  
Blogger lastknight said...

ألى طارق
شكرا لتعليقك , و مدونتك رائعه .. أزورها قريبا و أعلق على مواضيعها بأذن الله
ألى فيولين
شكرا على تعليقك , و مادام رأيك فى تعليقى على هذا النحو .. لم لا ترددى ذات المقوله على مدونتك يا صديقتى ؟ عموما موضوعك الجديد جميل كالعاده .. غالبا أعلق عليه فور عودتى من سفر قصير يأمر الله

2:51 PM  
Blogger ekraammalik said...

ايها الفارس القديم .... لما ذهبت لأداء مناسك العمرة العام الماضي كان خدام حرم النبي عندما يعرفون اننا عراقيون ينادونا بالمشركون !!!! فهل هناك فرق بين هذا وبين هذه الفتوى؟ ومثلما يقول المثل العراقي "عيش وشوف" فالمزيد قادم اليكم....ترقبوا اخر انجازات الرجال....

7:01 PM  
Blogger lastknight said...

العراقيه الغاليه
حسن نصر الله فارس حقيقى .. يحارب بشهامة الرجال .. و يتكلم بكبرياء الحكماء .. طبعا ظهوره فضح الكل .. من مخنثين كجمبلاط و مبارك و ملكى السعوديه و الأردن .. و بلهاء كالقذافى و صالح .. و الظلاميين كالوهابيين و أمثالهم .. و الجبنا صنيعة أمريكا كالظواهرى و كل القاعده .. طبيعى أن يسبه بعضهم أو يتلصق به بعضهم
نحترم الرجل و أهله .. و الله ينصرنا جميعا

3:53 AM  
Anonymous Anonymous said...

ربنا يستر هيحصل ايه بعد كده............
نور

5:46 PM  
Blogger lastknight said...

حبيبتى الغاليه نور
أبنتى الرائعه .. تعليقك على الموضوع جميل .. تلقائى .. و بالنسبة لى واضح نماما ,..أشعر بك .. و اقدر فزعك من الفساد و الحروب و الخراب.. أعلم ماتشعرين به حين تقولين ربنا يستر ..
ابنتى الحبيبه . الأمل فى جيلكم أنت و أخيك أكرم .. جيلنا سيحاول .. و جيل آخر أصغر منى و أكبر منكم كله يحاول .. لكن لعمق الفساد و الخيبه .. أعتقد أن جيلكم سيكون بأذن الله هو من يتمم أصلاح شأن هذه الأمه .. بأمر الله تعالى .. فقط استعدوا بالوعى .. و التعلم .. و التمرد على كل ماهو منقول و موروث .. استخدموا عقولكم .. و ثقوا فى آرائكم و تمسكوا بمواقفكم .. واجهوا و ارفضوا .. لا تقبلوا ألا ماتقبله ضمائركم .. ساعتها فقط .. ربنا هايستر
قبلاتى و أشواقى لك و لأخيك ..لحين لقاءنا

2:29 AM  
Blogger عشتار said...

ان الغرق في الغيبيات وتشوية الدين ما هو الا نتاج لانعدام اي نوع من الايدولوجبا , لكسلنا الفكري وانحطاطنا الثقافي المتكون من الفيديو كليبات الفاحشة او من مكتبات بائسة تاتى على شكل باعة متجولين يفترشون ارضا كتب العفاريت وليلة الدخلة علة ارصفة شوارع مشوة بكثرة البضائع المستهلكة

7:20 AM  
Blogger lastknight said...

صدقت يا عشتار .. عيونك تراقب بوعى مايحدث على أرصفة شوارع القاهره و يعكس كيف صارت مصر كلها تفكر و تعيش ..فالأرصفه مفروشه أما ببضائع صينيه قبيحه للأستهلاك فقط .. اما باعة الكتب فالكتب أما عن عذاب القبر أو ليلة الدخله وهكذا انحصر فكرنا أما فى الأستهلاك أو النكاح أو انتظار الموت .. ولا شىء أخر ..

2:32 PM  
Blogger ekraammalik said...

ايها الفارس الاخير وياعشتار....
من يريد شيء يجد اليه الوسيلة.... فمن يريد الكتب المحترمة يعرف اين يجدها ومن يريد كتب الأرصفة يبحث عنها في الأرصفة.... مشكلتنا ليست في الأرصفة أو في الكتب ومحتواها مشكلتنا هي الأرادة.....
مشكلتنا فيمن لايريد ان يعلم وكنوز العلم بين يديه .... لاتلوموا الارصفه كفاها مابها مما هي فيه

7:56 PM  
Blogger حــلم said...

الفارس القديم

اتشرف فعلا بالتواجد فى مدونتك المحترمة
قرأت هذا الخبر فى المصرى اليوم منذ ايام وقرأت تحته تنديد الاخوان المسلمين به
يا سيدى الفاضل
ما يرفضه العقل والمنطق يرفضه حتى العامة الذين لا يفرقون بين السلفيين والوهابيين والشيعة والسنة
العقل يقول: اى مسلم هذا الذى يدعو " لعدم الدعاء" لمسلم محارب بالنصرة امام جبروت محتل
ادعو الله ان يرحمنا من كل الخانعين الجبناء
وان ينصر جنده المسلمين فى كل مكان

7:32 PM  
Blogger lastknight said...

الفاضله حلم
شكرا لزيارتك و تقديرى لمدونتك .. تعليق بسيط و رأى شخصى أو تسجيله هنا .. هو أن الدين حين يتحول ألى مواطنه فهو يكف عن كونه دينا .. الجهاد ليس مقصورا على المسلمين فقط .. و الضحايا و الشهداء ليسوا فقط مسلمين .. ولا هم فقط سنه ولا هم فقط شيعه .. الضحايا عرب .. و العدو عدو العرب جميعا .. الدعاء بالنصر ليس للمسلمين فحسب .. لأن الصراع ليس صراع مسلمين وحدهم ..
الصراع من أساسه ليس دينى لكنه وطنى .. قومى .ز الصراع عربى أسرائيلى .. و أذكر أن أول جندى عبر القناه كان مسلما و أول ضابط عبر القناه كان مسيحيا .. فؤاد عزيز غالى لا يقل دوره عن دور أحمد اسماعيل أو أبو غزاله أو أحمد بدوى
مره أخرى .. دعونا لا نتبع أفكار و خطوات من مزقزا أمتنا .. و لنضع النقاط فوق الحروف .. حتى حين ندعو الله .. فلندعوه بوعى ووحده

3:33 AM  
Blogger صاحب البوابــة said...

عزيزي الفارس الاخير

بوست رائع

اشكرك عليه

4:17 AM  

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home