فارس قديم

احلام و أوهام و أمنيات .. أليست كل المبادىء كذلك ..؟ حتى أخلاقيات الفرسان

Name:
Location: cairo, Egypt

قد أكون أكبر المدونين سنا ..ما أكتبه هنا بدأته منذ سنوات فى دفاترى .. كتبت لنفسى .. و لأولادى حين يستطيعوا استيعاب ماكتبت .. رأيت أن لامانع من نشر بعض مافى الدفاتر .. فى حريه تااااامه

Thursday, October 05, 2006

رحمة الله عليه

الراحل العظيم .. الشهيد محمد أنور السادات .. أتذكره فى هذه الأيام .. شجاعة الفرسان و حكمة النساك .. رحمة الله عليه .. كانت أفدح أخطاء الراحل العظيم هى أن جاء بالخائن الخائب نائبا
رحمة الله على الرجل .. فى عهد عز فيه الرجال

14 Comments:

Anonymous Anonymous said...

الله يرحمه ويحسن اليه
وبالنسبه للنائب
فده شىء لا يلوم عليه السادات لانه لايعلم الغيب واخد بالمظاهر
وبصراحه الباشا مظهره حلو

6:16 AM  
Anonymous Anonymous said...

صباح الخير يا فارس .. و كل سنة و انت و عشتار و حلم و عمر( النديم - عشن بس مش يقول اني بفضحه) وكل الناس اللي هنا و هناك طيبين و بخير.

فعلا يا فارس أنور السادات كان رجل في زمن اختلط فيه معنى الذكورة بالرجولة .. الله يرحمك يا سادات و يرحمنا احنا كمان .. معلش يا فارس لكل قائد هفوة .. صحيح هفوة السادات طولت أوي معانا بس ربنا قادر على كل شيء .. و آخر حاجة بقولها.. ربنا يخليلي بابا الجميل اللي عرفني مين هو انور السادات ..

كلمة أخيرة للسادات ، كلهم عرفوا قيمتك دلوقتي يا ريس بس للأسف متأخر أوي ... الله يرحمك

ريـكـا

9:17 AM  
Blogger Reformer1976 said...

عزيزي فارس
في مثل هذا اليوم فقدت الجمهورية العربية المتفسخة
(المتحدة سابقا)
رجلا من أعظم الرجال ومن أنبل الرجال وووووو
مات السادات قتيلا
أو شهيدا مش فارقة كتير
مات على يد أولئك الذين صنعهم ليضرب بهم اليسار المصري
مات أيضا على يد أعوانه المقربين الذين أساء اختيارهم
كان عهد السادات استكمالا لسلسلة المصائب التي ابتليت بها بهية إلى أن وصلنا للمأساة المنيلة اللي احنا فيها

كان نفسي السادات يبقى زي ما هو بس تضيف له نزاهة عبد الناصر ونظافة يده
مشكلة السادات إنه برضه كان حرامي
وسمسار
يعني هذا الشبل يا عيني من ذاك الأسد يا روحي

ويا قلبي عليكي يا مصر

4:38 PM  
Blogger tota said...

العزيز فارس

قد اكون احد المعاصرين لحدث اغتيال الرئيس وما زلت اشعر بأثر الصدمة وكنت وقتها اتابع على شاشات التليفزيون يد الغدر وهى تصوب نيرانها نحو الرئيس
ربما كان اختيار الخائب هو وقتها افضل الاختيارات بمعنى انه كان افضل الخائبين لكن لم نتوقع ان تسوء الخيبة لتصل الى هذا المدى
فى مدونة اسمها بعد الطوفان يوجد بها القصة الكاملة عن اغتيال الرئيس فى ذكرى اكتوبر المدون قام بمجهود جيد جدا لتجميع القصة بهذه الصورة
شكرا على احياء الذكرى
تحياتى

7:54 PM  
Blogger يا مصر اكتب إليكي رسائلي said...

الاخ فارس ، تحياتي وكل عام وانتم بخير بمناسبة الشهر الكريم اعاده الله علينا وعليكم بالخير واليمن والبركات ..
ذكرى السادات الف رحمة ونور عليه بقت بإرادة ربنا مرتبطة بذكرى 6 اكتوبر ـ رغم انف الكبير والصغير وهي ذكرى لا تنسى وخاصة من الناس اللي عارفين من هو السادات...الله يرحمة كان حقيقي زي ما انت وصفته فارس ونساك.
التعليق على الموضوع دا بالتحديد مش مقياس على مدى استيعابي لمواضيعك الشيقة . التعليق دااا مجرد مشاركه بنوع اخر في احتفال من نوع اخر. بمناسبة وطنية لوطني مصر.

4:11 PM  
Blogger lastknight said...

الى الجميع
الحمد لله أن بيننا من مازال يتذكر الرجل .. الفارس الناسك .. أنور السادات

12:51 AM  
Blogger FrEe.PhArAoH said...

رحمة الله عليه

بالفعل انور السادات كان يمتلك شخصية رهيبه .. لغز فعلا .. اجتمع فيه حزم القائد ورومانسية المحب ولباقة الخطيب

رحمه الله ورحم مصر كلها من بعده

كل عام وانتم بخير .. بوست مهم فى وقت دقيق .. احييك

تحياتى للجميع

2:36 AM  
Blogger mohamed said...

كل سنة وإنت طيب يا فارس باشا .... وتعيش وتفتكر ....
عى فكرة من نعمة ربنا على السادات الله يرحمه ... إنه اللى جه بعده هو( الخائن الخايب ) علشان نحس بالفرق ونفضل نفتكر السادات وندعيله..

10:56 AM  
Anonymous Anonymous said...

على فكره انا مش لاقى الميل بتاعك يافندم
وعلى العموم الميل بتاعى
awad_new@hotmail.com


تحياتى

4:57 PM  
Blogger lastknight said...

ألى جبلاوى العزيز
بريدى المباشرهو
lastknight1964@hotmail.com

12:46 AM  
Blogger المزاجنجي said...

يا عم فارس انا اولا اتقدم لك بخالص العزاء ولكل شعب مصر من اول الفراعنة لحد ما ربنا ياخد الشعب ده كله وعموما من واقع سني برضه زي الجميلة توتا فانا كنت معاصر الحادث لكن ما كنتش قدام التلفزيون للاسف كنت في الاسماعلية وطبعا انت عاوز تعرف ايه العلاقة بين كلامي ده والموضوع اللي انت كاتبه يعني يهمكم في ايه ان كنت رحت الاسماعيلية ولا الفيوم انما انا باقول الكلام ده علشان تعرفوا ان انا ابن عز وكنت خارج اتفسح يوم العرض وما كنتش محتاج اقعد قدام التلفزيون حد عاوز حاجة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

7:50 AM  
Blogger ekraammalik said...

البغـل



للشاعر/ أحمد مطر






قال بغلٌ مستنير واعظاً بغلاً فتيا


يا فتى إصغِ إليّا...



إنما كان أبوك امرأ سوءٍ



و كذا أمك قد كانت بغيّا



أنت بغلٌ يا فتى و البغل نغلٌ



فإحذر الظن بأن الله قد سواك نبيّا



يا فتى أنت غبي ..



حكمة الله، لأمرٍ ما، أرادتك غبيّا



فاقبل النصح


تكن بالنصح مرضياً رضيّا



أنت إن لم تستفد منه


فلن تخسر شيّا



صيرك الله قويّا يا فتى...


فاحمل لهم أثقالهم مادمت حيّا



و استعذ من عقدة النقص



فلا تركل ضعيفاً حين تلقاه ذكيّا



يا فتى... احفظ وصاياي تعش بغلاً



و إلاّ ربما يمسخك الله

!
!
!
!
!
!
!





رئيساً عربيا

7:53 AM  
Blogger حــلم said...

انا معاك المرة دى، السادات كان بطل حقيقى، وراجل حقيقى
مش باعاند وبس
:)

9:48 PM  
Blogger lastknight said...

الى المزاجانجى
طيب ياعم .. عرفنا أنككنت بتتفسح ..مش عاوز اقولك بقى أنى كنت معزوم فى العرض ..هاهاهاهاه .. عموما الراجل رحمة الله عليه كان فعلا ..راجل
__________________
ألى العراقيه الرائعه .. أكرام
كل عام و أنت بخير أولا.. و تحياتى لك على أحمد مطر .. و فعلا .. فى هذا الزمن .. صارت اللعنه .. ألهى يسخطوك حاكم عربى .. بعد أن ولى عصر الرجال
_______________________
الحلم الجميل
أنت فعلا .. حلم جميل

1:48 AM  

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home