فارس قديم

احلام و أوهام و أمنيات .. أليست كل المبادىء كذلك ..؟ حتى أخلاقيات الفرسان

Name:
Location: cairo, Egypt

قد أكون أكبر المدونين سنا ..ما أكتبه هنا بدأته منذ سنوات فى دفاترى .. كتبت لنفسى .. و لأولادى حين يستطيعوا استيعاب ماكتبت .. رأيت أن لامانع من نشر بعض مافى الدفاتر .. فى حريه تااااامه

Friday, June 15, 2007

ألى سيدة الحضاره هيباتيا

بين مسؤليات مهمتى الجديده فى العمل .. و مرض والدتى الحبيبه .. لا أعود لمنزلى يوميا قبل منتصف اليل .. منهك .. ملىء بالرغبه فى التحدى .. مبتسما كعادتى بعد المعارك أيا كانت نتيجتها ( أليس الأبتسام فى الأوقات الصعبه ديدن كل الفرسان كجزء من سمة الحماقة و التهور ) أتصفح مدونات أصدقائى .. أهم بالكتابه .. فأجدنى مزدحم الذهن متفجر المشاعر .. لا أستطيع التركيز البارد الذى اعتدته و أناأرسم خريطة هجومى الكئيبه المعتاده على أرواح أصدقائى الأحباء ... و أجدنى محجما عن الكتابه .. مكتفيا بالقراءه فقط دون التعليق .. حتى عشتار رفيقة العقل و القلب .. تأخرت جدا فى التعليق على آخر مواضيعها .. و أظنها تتفهم حالتى ..
و اليله و رغم أرهاقى الشديد .. ولا رتباطى بموعد خارج القاهره غدا باكر .. قررت ألا أنام .. و أن أواصل اليل بالنهار حتى أستطيع السفر فجرا للحاق بموعدى .. و بدأت أقرأ فقط .. لأحصل على أول مفاجأه ساره منذ فتره طويله .. تعليق من سيدة الحضاره هيباتيا .. أو لنقل استكمال لتعليق سابق .. أظن المتابعين يتفهمون جيدا ما كان منها و ما كان منى فى موضوعى السابق .. ببساطه .. هى عبرت عن رأى رأته صحيحا و متأكد أنها لم تقصد أهانة أحد .. و أنا غضبت لما رأيته جرحا لمشاعر صديق فى أزمه . بتهورى الطبيعى قسوت فى الرد عليها .. و بكبريائها الطبيعيه و لحسن نيتها شعرت بالأستياء الشديد .. يحاول بعض الأصدقاء لومى على تهورى و قسوة ردى .. و أظن البعض أيضا لاموها على عدم دقة التعبير .. فأمتنع عن التعليق على مدونتها رغم متابعتى لها طبعا .. فمهما كان الموقف لن أحرم نفسى أبدا من الأستمتاع و الأستفاده من فيض أفكار سيدة الحضاره .. و لأكتشف اليله أنها هى أيضا تتابع انقطاعى عن الكتابه .. و بأنسانيه تليق بسيدة الحضاره يأتى تعليقها ليثلج صدرى .. و يسكب سعاده راقيه على روحى .. لن أحاول تحليل ماحدث .. فأيا كانت وجهة نظرى أو وجهة نظرها .. فبكرم أخلاق سيدة الحضاره .. زال الغيام و لم يتبق سوى دفء الأنسانيه الراقيه
أشكرك سيدتى هيباتيا .. و أرجو أن تتقبلى اعتذارى عن التأخر فى الكتابه و هو ما جاء للظروف التى أوضحتها أعلاه .. لم أنس وعدى بالكتابه عن الراحله كريستين .. لكن موضوعى القادم الذى سأشرع فى كتابته اليله قد لا يحتوى الكثير عن ذكرها .. فالصدر يضيق حاليا بالذكريات السعيده .. و لا أجد فى ثنايا عقلى حاليا سوى كآبتى المعتاده

6 Comments:

Blogger Gid-Do - جدو said...

صديقى الفارس

صدق من قال ـ الغايب حجتة معاه ـ
وقال ايضا
اللى ما تصبحه ولا تمسيه
ما تعرف اللى جرى ليه

كنت فاكر انقطاعك ناتج عن مشاغل العمل والتحضير لموضوع من اياهم ولكن اسفت اننى لم اسأل عليك بعد ان ذكرت مرض والدتك شفاها الله

دعواتى للوالدة بالشفاء ـ تحياتى

5:44 AM  
Blogger هــيـبـاتـيـا said...

أولاً وقبل كل شيء
دعواتي وتمنياتي للسيدة الوالدة بالشفاء العاجل

ثانياً
أشكرك على كلماتك المفعمة بالصدق في البوست

فلنتجاهل هذه الصدام ونتجاوزة وكأنه لم يكن

هيباتيا

11:46 PM  
Blogger lastknight said...

جدو الحبيب
شكرا لتمنياتك و دعائك الصادق .. و قريبا بأمر الله استطيع تنظيم أمورى مره أخرى و أعود للكتابه .. و ذنبكم على جنبكم

2:45 AM  
Blogger lastknight said...

سيده الحضاره هيباتيا
أتفقنا .. و عندك حق

2:46 AM  
Blogger Egyptian said...

عزيزي فارس

ألف سلامة على والدتك شفاها الله
كنت متابعا للحوار في المدونة السابقة، ووصلت للنتيجة التي وصلت لها:" هى عبرت عن رأى رأته صحيحا و متأكد أنها لم تقصد أهانة أحد .. و أنا غضبت لما رأيته جرحا لمشاعر صديق فى أزمه"، ولكن لم أشأ أن أتدخل برأيي حتى لا يحمل النقاش أكثر مما يحتمل و نصل الى لاشئ..
تحية لكليكما على الرقي في الاختلاف

عموما أنت أهديتني في هذه المناقشة فرصة التعرف على مدونة هيباتيا- بفضل الفضول البشري للتعرف على كل من تثار حوله مشكلة- والحق أن المدونة أعجبتني جدا، فلم أفوت الفرصة لأضع تعليقا متواضعا يعبر عن اعجابي بمدونتها.. شكرا لك

4:49 AM  
Blogger حـنــين said...

اضم صوتي لكل من علق
واتمنى الشفاء العاجل للست الوالدة وعودتك مرة أخرى للتدوين

12:23 AM  

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home